fbpx
أهم الأخبارالصحة

10 معلومات عن “السعار المميت”.. حذرت منه “الصحة”

قدّمت وزارة الصحة والسكان، معلومات مهمة عن مرض السعار، وكيفية الوقاية منه، إذ أوضحت الوزارة في منشور توعوي لها، أنّ السعار مرض فيروسي يؤدي لالتهاب حاد في الجهاز العصبي، وبمجرد ظهور الأعراض يتحول لمرض مميت ليس له علاج، والتطعيم فور التعرض للعقر أو الخدش يعتبر السبيل الوحيد للوقاية من المرض.



وترصد السطور التالية، معلومات مهمة عن المرض وكيفية التعامل مع الإصابة به، حسب منشور وزارة الصحة، كما يلي:



instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”

ينتقل مرض السعار عن طريق لعاب الحيوان المصاب مثل الكلب والقط والفأر والثعلب والبقرة والجاموس والحصان والحمار عن طريق العقر أو الخدش. وحال تغير سلوك حيوان تمت تربيته في المنزل، يجب التوجه فورا لأقرب وحدة بيطرية أو طبيب بيطري.
تبدأ أعراض مرض السعار تدريجيا بالحمى وفقدان الشهية وضعف عام وصعوبة البلع، مع حالة الهياج والخوف من الماء والهواء، لينتهي بغيبوبة حتى تصل إلى الوفاة.
حالة تعرض الإنسان للعض من الحيوان سواء كان كلبا أو غيره، عليه سريعا أن يغسل موضع العضة بالماء والصابون ثم مطهرات.

على المصاب سرعة التوجه فورا لأقرب مستشفى لأخذ حقنة ضد الإصابة.
يمنح المصاب أول جرعة لقاح “تطعيم” وتكون حقنة عضلية فور وصوله المستشفى.
حال إذا كان الجرح شديدا أو في الوجه أو قريبا من الرأس لابد من أخذ حقنة المصل، وتؤخذ مرة واحدة بالمجان داخل مستشفيات وزارة الصحة.

المصاب يأخذ حقنة “20 وحدة” لكل كيلوجرام من وزنه، ويحتوى السنتيمتر الواحد على “150 وحدة”، ويعطى ثلثي الجرعة حول موضع الإصابة، والثلث المتبقى يعطى بالعضل عكس موضع الإصابة، ويبلغ عدد حقن اللقاح التي يأخذها المصاب 5 حقن، وفقا لحديث مصدر بالمصل واللقاح لـ”أخبار مصر”.
حقنة المصل مهمة جدا، فالتطعيم باللقاح يستغرق أسبوعين، والمصل يمكن أخذه خلال 7 أيام من العضة.

الـ5 جرعات عبارة عن واحدة يوم الإصابة، والثانية فى اليوم الثالث من العضة، والحقنة الثالثة فى اليوم الخامس، والرابعة فى اليوم 14، والأخيرة فى اليوم 28 من العضة، وكلها عضل.
من المهم مراقبة الحيوان العاض، وحال عدم وفاته خلال فترة شهر، يعد غير مصاب بالفيروس، مع تجنب عضه لحيوان آخر، منعا لإصابتهما بالسعار وفقا لحديث الدكتورة مايسة شوقي، أستاذ الصحة العامة لـ”أخبار مصر”.

زر الذهاب إلى الأعلى