fbpx
أهم الأخبارعاجل

10 أعراض لفيروس نيباه الجديد بالصين أبرزها يدخل المصاب في غيبوبة

في الوقت الذي يسعى العالم للسيطرة على جائحة فيروس كورونا التي استطاعت تحويل العالم إلى غرفة مظلمة، وتتسارع الشركات الدوائية الكبرى للوصول إلى لقاح آمن وفعال للقضاء على هذه الجائحة التي وقفت العالم وانهارت أمامها أكثر الأنظمة الصحية قوة في الدول المتقدمة، ظهر فيروس جديد حذرت منه منظمة الصحة العالمية، أمس، أشد شراسة من فيروس كورونا وهو «نيباه».



ومن جانبه قال الدكتورعبدالهادي مصباح، استشاري الوبائيات، إن فيروس نيباه الصيني ينتقل من الخفافيش للحيوانات وللناس كما ينتقل من شخص إلى الآخر عن طريق اللعاب ولا يوجد أي لقاحات أو أدوية لعلاجه حتى الآن.



“telegram”

instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”









ارتفاع درجة الحرارة وخفقان القلب وارتفاع ضغط الدم أبرز أعراضه
ووفقا لحديث مصباح لـ«أخبار مصر» تتمثل أعراض الفيروس في آلام في البطن والغثيان والسعال والصداع وارتفاع في درجة الحرارة والتهاب الحلق وزيادة سرعة ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم وإدخال المصاب به في غيبوبة، والتشنجات في الحالات الخطيرة التي تؤدي للوفاة.

وخطورة الفيروس تتمثل في مهاجمته للجهاز التنفسي ويحتاج المريض إلى أجهزة التنفس الصناعي، وأكثر عرضين يمثلان خطورة هما ارتفاع ضغط الدم وخفقان القلب وارتفاع درجة الحرارة والوصول للدخول في غيبوبة.

الفيروس ليس جديدا ويصيب الأجهزة العصبية والتنفسية
وتابع «مصباح» في تصريحات خاصة لـ«أخبار مصر» أن الفيروس ليس جديدا فتم اكتشافه من سنين عديدة من عام 2000 تقريبا ويصيب الأجهزة التنفسية والعصبية، لافتا إلى أنه يسبب عدد وفيات عالية.

منظمة الصحة العالمية تؤكد وفياته تصل لـ75%
ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن الفيروس تصل نسب الوفيات به من 40 لـ75% وينتشر بسرعة كبيرة.

وقالت المنظمة في بيانها إن «نبياه» واحد من 10 أمراض معدية حددتها المنظمة على أنها أكبر خطر للصحة العامة خاصة في ظل عدم استعداد الشركات الدوائية لها.

وطالبت المنظمة بضرورة الحد من وصول الثعالب الطائرة إلى النخيل للوقاية من الفيروس، وكذلك غسيل الثمار والفاكهة جيدا.

زر الذهاب إلى الأعلى