fbpx
أهم الأخبارعاجل

نائب مدير حميات إمبابة يكشف عن الموعد المتوقع لانتهاء فيروس كورونا فى مصر

حذر الدكتور ماهر الجارحى نائب مدير مستشفي حميات إمبابة، من إلقاء الكمامات على الأسطح وفى الشوارع، مؤكدًا أن الكمامات من الممكن أن تكون مصدرًا لانتشار الأذى، لافتًا إلى أن ارتداء الكمامات لفترة طويلة يكون مضرا ويتسبب في الأمراض، وأنه لا يصح ارتداء الكمامات في السيارة الخاصة، حيث أنه يجب ارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة، والأماكن المشتبه فيها، وعند التعامل المباشر، ولا يجب ارتداءها في الأماكن المفتوحة وفي الهواء الطلق، ولا يجب ارتداء الكمامة لمن أقل من 12 عامًا؛ لأن الأطفال لا يتحملون ارتداء الكمامات.



وتوقع نائب مدير مستشفي حميات إمبابة، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “90 دقيقة”، الذي تقدمه الإعلامية جيهان لبيب، على قناة “المحور”، انتهاء أزمة فيروس كورونا نهاية الشهر الحالي، قائلا: “الفيروس سيضعف وقد ينتهي في نهاية الشهر الجاري أو بداية الشهر المقبل، وكل الأبحاث تؤكد ذلك”، مضيفا: “نحن في ذروة انتشار فيروس كورونا، وبعدها تبدأ أعداد الإصابات تقل، وأطالب الناس تستحمل شوية لحين انتهاء الأزمة الحالية، وأن الدولة ستعود مرة أخرى”.

وأشار إلى أن معظم المتوفيين أكثر من الـ50 عاما، مناشدًا المواطنين بأن من يشعر بأعراض تنفسية أو كحة فعليه البدء في العلاج على الفور، موضحا أن فترة ارتداء الكمامة لا يجب أن تزيد عن 3 ساعات وعدم تداولها بين المواطنين، مطالبا المواطنين بالتبرع لعمال النظافة بالكمامات والجونتيات لأنهم الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا.

وكان الدكتور ماهر الجارحي، نائب مدير مستشفى حميات إمبابة، قال إنه واجب على كل طبيب مصري، أن يمنح مصر كل ما لديه لمواجهة أزمة فيروس كورونا، مشيرًا إلى أنه طالما الشخص موجود في منطقة بها تجمعات، فإن نسبة إصابته بالفيروس تكون مرتفعة، مشددًا على ضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي، مؤكدًا أنه تم وضع طرق مختلفة للتباعد ولكن البعض لم يلتزم بتلك الإجراءات، مبررًا ذلك بأنه ما زالت صحته جيدًا، ولكن خطورة في نقل العدوى لأشخاص غير قادرين على تحمل الفيروس فيؤدي ذلك لوفاة شخص مقرب منه.

وأضاف، فى تصريحات سابقة له، أنه في المناطق الشعبية، تجد الشباب يتجمعون في إحدى المناطق، فينقل أحدهم المرض لباقي زملائه، الأمر الذي يتسبب في نقل كل شخص منهم المرض لأحد أقربائه، فيؤدي إلى قتله، مشددًا على ضرورة فرض غرامات رادعة لمواجهة أي تجمع ولفرض التزام التباعد الاجتماعي بين المواطنين، موجها الشكر للإعلام على جوره التوعوي، على الرغم من أن الكثير من المواطنين لا يعلمون مدى خطورة الأمر.



وأوضح أن مصر تدفع فاتورة عدم التزام المواطنين بالإجراءات التي أعلنت عنها الحكومة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد



instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”

زر الذهاب إلى الأعلى