fbpx
أهم الأخبارمنوعات

علي جمعة: 5 خطوات لتكفير الذنوب.. «هتنام وبالك مرتاح»

قال فضيلة الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، إن الإنسان ما سُمي بهذا الاسم إلا لنسيه، وما أول ناس إلا أول الناسي، فعاهد آدم ربه فنسى فنسيت ذريته، والنسيان نقص لكنه رحمة، لأن الإنسان إذا سلبت منه خاصية النسيان سيكون قاسي القلب ولن يعرف الرحمة أو الرفق أو التجاوز، وسيحدث له إحباط كبير.



وأضاف «جمعة»، خلال لقاء ببرنامج «من مصر»، المذاع على شاشة قناة «cbc»، ويقدمه الإعلامي عمرو خليل، أن الكُتاب حينما يكتبون مقدمة كتبهم يضيفون جملة «وأعلم أن النقص قد استولى على جملة البشر»، موضحا أن النقص يشار إليه النسيان، ونحن على قمة المملكة الحيوانية وأفضل من الفيل والأسد، نظرا لأن الإنسان يتمتع بذاكرة وعقل وتدبر وتفكر وتراكم معرفي، وهذه النعم الكثيرة جعلتنا مهيئين لحمل الأمانة، «الحمد لله إن ربنا خلانا ننسى عشان ننسى الأسية والذنب».



instagram

playstore

“googlenews”

twitter

viber

“tiktok”

“youtube”

imo



telegram

وأشار إلى أن البعض يقول «أنا أدمنت الذنب»، والتعافي من ذلك ذكره ابن القيم في كتاب ألفه بعنوان «الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي»،  لافتا أنه يجب التفرقة بين الإدمان وفعل الذنب، فالأول يعتبر هو الإصرار وفعل الذنب الذين يشتكون منه هو التكرار، وهذا فرق بينهما، «كل واحد له برنامج»، وتكرار الذنب من طبيعة البشر،

وعن مراحل التوبة، قال المفتي السباق، إنه عندما يرتكب شخص ما ذنبا ثم يقرأ في الكتاب مراحل التوبة، وهي يقلع عن الذنب ويندم على ما فعل «يقول أنا غلطان وندمان»، ويصر ويعزم ألا يقع فيه مرة أخرى، وإذا كان الذنب متعلقا بحقوق العباد رد الحقوق لأصحابها وبهذا الشكل ينام وهو توبته مكتملة ومرتاح البال.

وأوضح أن الخطوة الخامسة تطبق بعد أسبوع، وتتمثل في نسيان الذنب، لعدم شعوره بالإحباط ويبدأ صفحة جديدة، تمهيدا لدخوله في برنامج جديد ويسمى «جدد حياتك»، متابعا: «جدد حياتك يعني اقلب الصفحة، ومن أول السطر، وقول بينك وبين نفسك أنا معملتش الذنب ده، لكي يكون ثوبك كأنه أبيض، لذلك تبقى حريصا ألا تكرر الذنب، الحكاية دي بتحصل بعد الحج فيغفر الله فيها كل الذنوب وتفتح صفحة جديدة، بس شوف بقى يا حلو هتعرف تحافظ عليها ولا لأ».

زر الذهاب إلى الأعلى