fbpx
أهم الأخبارعاجل

شاب فى رسالة مؤثرة قبل وفاتة بكورونا: محدش بيموت من الجوع لكن الفيروس قاتل

انتشرت فى الساعات الأخيرة، على مواقع التواصل الاجتماعى، بعض الفيديوهات، لشاب فى غرفة العناية المركزة، يصور نفسه، ليوثق معاناته مع مرض كورونا، الذى أصيب به مؤخرا، حيث كان “محمد نادى” يعانى بشدة من الفيروس، وذلك بسبب إصابته بمرض الربو، إلا أن المرض استطاع أن يتغلب عليه فى النهاية، ليرحل محمد متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.





الفيديوهات التى نشرها محمد نادى عبر حسابه، كانت مؤثرة، حيث تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعى بكثافة شديدة، وهو يستغيث بالأطباء والممرضين، لإنقاذه بعد أن اشتد عليه المرض، كذلك انتشر فيديو آخر له، وهو يحاول النطق ولكنه لم يتمكن من ذلك، ولم يُفهم من حديثه إلا محاولته نطق الشهادة.



instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”

محمد نادى كتب عبر حسابه قبل وفاته بـ 9 أيام، وأثناء معاناته من المرض، قائلا، “كلمتين اول ما قدرت اكتبهم كتبتهم انا بقالي أسبوع في العناية المركزه لان الفيروس عملى مضاعافات كتير فى جسمى خصوصا الكلى والرئه ..ياما اتقالى خليك في بيتك بلاش خروج وانا ولا حياه لمن تنادي، لكني احمد الله الواحد الأحد ارجوكم بلاش استهتار لانه مرض مش سهل وقاتل وبيدمر كل حته فيك محدش بيموت من الجوع ، متغامرش بحياتك المرض منتشر جدا في مصر وخصوصا المنوفيه انا للاسف عديت اخواتي ابقى في بيتك انه قاتل لعين وادعولي من قلبكم بنيه للشفاء العاجل من هذا الفايروس اللعين فضلا وليس أمرا جزاكم الله خيرا”





وعقب وفاته، نعاه بعض أصدقاءء على فيس بوك، حيث كتب أحد الأصدقاء (خِتَامُهُ مِسْكٌ ۚ وَفِي ذَٰلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ) .. إنا لله وإنا إليه راجعون إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا علي فراقك لمحزن .. توفي إلي رحمة الله صديقي محمد نادى متأثرا بفيروس كورونا ربنا يرحمك ياحبيبى ويصبر اهلك ويجعل مرضك شفيعاً لك يوم القيامة الرجاء الدعاء له بالرحمة”

زر الذهاب إلى الأعلى