fbpx
أهم الأخبارحوادث

خدعهم الشيطان وجمعتهم الكلابشات.. تفاصيل ضبط 3 شبكات فجور بـ3 محافظات

“3 سيدات وشابان”، من محافظات مختلفة، هي الدقهلية والاسكندرية والقليوبية، لا يوجد رابط بينهم ولم يتخيل أي منهم أن يرتبط اسمه بالآخر، إلا أن الشيطان خدعهم ليجمعهم النشاط الإجرامي، حيث ألقت الإدارة العامة لحماية الآداب خلال الساعات الماضية القبض عليهم بتهمة ممارسة الأعمال المنافية للآداب والترويج لها عبر صفحات التواصل الاجتماعي وتطبيق “تيك توك”.





وقال مصدر أمني إن المقبوض عليهم سيواجهون اتهامات بممارسة الدعارة بدون تمييز، والفجور والتحريض على الفسق، مشيرا إلى أن العقوبات تتراوح بين الحبس سنة والسجن حتى 7 سنوات.

وكشفت التحريات تفاصيل القبض على المتهمين، حيث أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لحماية الآداب بقطاع الأمن الاجتماعي قيام إحدى السيدات بإنشاء صفحة على موقع التواصل الإجتماعى “فيس بوك”، واستغلالها في نشر صور فتيات وبعض العبارات التي تبدى خلالها الاستعداد لممارسة الأعمال المنافية للآداب بمقابل مادي.



instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطها حال تواجدها بدائرة قسم شرطة الأهرام بالجيزة، وتبين أنها بدون عمل ومقيمة بمحافظة الدقهلية، وبمواجهتها أقرت باعتيادها ممارسة الأعمال المنافية للآداب.

وكشفت عن إنشائها صفحة على فيس بوك لذات الغرض، كما تم ضبط (هاتف محمول) بحوزتها بفحصه تبين احتواؤه على العديد من الرسائل النصية والمحادثات المتبادلة التي تؤكد نشاطها الآثم.

وفي الاسكندرية جرى ضبط شابين يروجان لممارسة الأعمال المنافية للآداب عبر شبكة الإنترنت، حيث أكدت تحريات الإدارة العامة لحماية الآداب بقطاع الأمن الإجتماعي وجود صفحة على أحد المواقع الإلكترونية يقوم من خلالها أحد الأشخاص بنشر بعض العبارات يبدى خلالها استعداده لممارسة الفجور.

عقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط عاطلين لأحدهما معلومات جنائية حال تواجدهما بدائرة قسم شرطة المنتزه ثانٍ بالإسكندرية، وبمواجهتهما أقر أحدهما بممارسة الفجور وتسهيله للثاني عبر شبكة الإنترنت.

وكشف عن إنشائه الصفحة المشار إليها لذات الغرض، وبمواجهة الثاني أيد ما جاء باعترافات الأول، كما جرى ضبط 2 هاتف محمول خاصين بالمتهم الأول “يحتويان على الرسائل والمحادثات الدالة على نشاطه المؤثم ومبلغ مالي من متحصلات نشاطه.

وجرى ضبط إحدى السيدات لقيامها بالترويج لممارسة الأعمال المنافية للآداب بمقابل مادي عبر شبكة الإنترنت، وتبين أنها بدون عمل مقيمة بمحافظة القليوبية ولها معلومات جنائية، وبمواجهتها أقرت باعتيادها ممارسة الأعمال المنافية للآداب عن طريق الموقع المشار إليه.

وكشفت عن إنشائها للصفحة لذات الغرض، كما جرى ضبط (هاتف محمول) بحوزتها، بفحصه تبين احتواؤه على العديد من الرسائل النصية والمحادثات المتبادلة التي تؤكد نشاطها الآثم.

زر الذهاب إلى الأعلى