fbpx
أهم الأخبارسياسةعاجل

السيسي: لا نحبس أحداً بسبب آرائه السياسية.. والتحريض على الانقلاب أمر خطير وغير مقبول

أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي أن الأمن لا ينبغي أن يأتي على حساب الحرية حتى في بلد يعيش ظروفا صعبة مثل مصر، نافيًا حبس أي شخص في مصر بسبب آرائه السياسية.



وقال الرئيس السيسي، في حوار مع صحيفة «دى فيلت» الألمانية، إن النقد مسموح به للجميع، لكن يجب أن يكون «نقدا بناءً وليس تحريضا»، مشددًا على أن الاستقرار مهم للغاية، خاصة في بلد مثل مصر يبلغ تعداد سكانه 100 مليون نسمة ويشكل الشباب أكثر من 60% منه، مؤكدا: «نريد دولة دستورية، لكن التحريض على الانقلاب أمر خطير وغير مقبول».



instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”

وأشار الرئيس إلى أن «الأمن لا يجب أن يأتي على حساب الحرية، حتى في بلد يعاني من أوضاع صعبة مثل وضعنا»، وقال موجها حديثه للسيدة التي تجري معه الحوار بالصحيفة: «لقد قطعت بلادك شوطا طويلا وهي الآن من بين أغنى البلدان في العالم.. مصر بعيدة عن ذلك».

وفيما يتعلق بمزاعم عدد من المنظمات بوجود عدد كبير من السجناء السياسيين في مصر، قال الرئيس: «نحن لا نحبس أحداً بسبب آرائه السياسية.. لكن لا تنسوا أننا مع الإخوان نتعامل مع جماعة تعمل منذ 90 عامًا لتصل إلى السلطة في مصر.. وعندما فعلوا ذلك، وقف الشعب ضدهم بعد عام.. الإخوان المسلمون لم يكونوا متعاطين مع المشاكل الضخمة في البلاد».

زر الذهاب إلى الأعلى