fbpx
أهم الأخبارالصحة

أطباء يجدون فيروس كورونا فى عينات البراز والبلغم بعد سلبية الـPCR من مسحة البلعوم

نتائج جديدة ومثيرة كشف عنها فريق من الأطباء الصينيين من معهد الأمراض المعدية في مستشفى بكين ديتان، جامعة كابيتال ميديكال، حيث وجدوا أن بعض المرضى لديهم نتائج اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل (RT-PCR) إيجابية لفيروس كورونا في عينات البلغم أو البراز بعد سلبية نتيجة المسحات التي تم أخذها من البلعوم.





instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”

ووفقاً للموقع الطبي الأمريكي “HealthDayNews”، تستخدم المسحات البلعومية على نطاق واسع لتحديد مدى ملاءمة خروج المريض من المستشفى، أو ما إذا كانت هناك حاجة للعزل.

وتثير هذه النتائج مخاوف بشأن ما إذا كان المرضى الذين كانت لديهم المسحات التي تم أخذها من البلعوم سلبية حقاً خاليين من الفيروسات أو إذا كانت هناك حاجة لأخذ عينات من مواقع الجسم الإضافية مثل البراز أو البلغم.

وحدد الأطباء بأثر رجعي عينة من المرضى الذين تم إدخالهم إلى مستشفى بكين ديتان، جامعة العاصمة الطبية مع تشخيص COVID- 19  واختبار RT-PCR للبلعوم ومقارنته إما مع البلغم أو البراز.

من بين 133 مريضًا تم قبولهم بـ COVID-19 من 20 يناير إلى 27 فبراير 2020، حدد الأطباء 22 مع عينات من البلغم أو البراز الإيجابي وكانت العينات التي تم أخذها من اللعاب سلبية.



والأخطر من ذلك أن تحليل RT-PCR  لـ فيروس كورونا كان إيجابيا للبلغم والبراز من 13 إلى 39 يوماً، على التوالى، بعد أن كانت عينات البلعوم التي تم الحصول عليها سلبية.

ويحذر الباحثون من أن الدراسة لم تجر بطريقة منهجية مع أخذ عينات من جميع المرضى بطريقة بروتوكولية، وليس من المعروف ما إذا كانت هذه النتائج الإيجابية للبلغم أو البراز تشير إلى أن المريض لا يزال معديًا للآخرين. ومع ذلك فإن النتائج التي توصلوا إليها قد تكون مهمة لأنها تشير إلى أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسة في هذا المجال.

زر الذهاب إلى الأعلى