fbpx
أهم الأخبارحوادث

آخر عشاء لـ”سوزان”.. اعترفت لزوجها بعلاقتها بشاب فقتلها: خنتك يا وائل

“اللي حصل إني كنت راجع من الشغل، وبعدين طلبت منها تعمل العشاء، أكلنا وبعد شوية طلبت منها حقي الزوجي بس هي رفضت، ومن غير مقدمات قالتلي أنا بخونك مع واحد تاني، محستش بنفسي، سبتها نايمة على السرير ورحت على المطبخ ومسكت السكين ودبحتها، وبعد ما اقتلتها واتأكدت انها ماتت أخدت السكين ورحت على المركز”.. بهذه الكلمات بدأت الشاب المتهم بقتل زوجته في منطقة بركة السبع بالمنوفية، اعترافاته أمام قاضي المعارضات لنظر قرار تجديد حبسه، في الاتهامات المنسوبة إليه وهي تهمة “القتل العمد” لزوجته.





“وائل” (30 عاما – نقاش)، تزوج بـ”سوزان” (29 عاما – حاصلة على ليسانس حقوق) قبل نحو عامين، وكانت سوزان هي الزوجة الثانية له، وأنجب منها “طفلا”، وكانت دائمة الخلافات معه، وكانت تترك منزل الزوجية كثيرًا وتذهب وتقيم في منزل أسرتها، فعاتبها لتطلب منه الطلاق، هكذا جاء في تحريات المباحث وتحقيقات النيابة في ملف القضية.

تفاصيل العشاء الأخير في حياة سوزان “المجني عليها”، تضمنت اعترافات بالخيانة والقتل، كشف عنها الشاب المتهم بقتل زوجته في أثناء استجوابه أمام المحكمة، وكشف عن ملابسات الواقعة بالكامل، وعقب ذلك أصدرت المحكمة قرارا بتجديد حبسه لمدة 15 يوما بتهمة القتل العمد.

وكانت أجهزة الأمن بالمنوفية اقتادت المتهم إلى المحكمة في الساعات الأولى من صباح اليوم، وعرض على قاضي المعارضات الذي أصدر قرارا بتجديد حبسه على ذمة القضية، وتم إعادة المتهم إلى محبسه مرة أخرى.

جاء في تحريات المباحث، أنّ بداية الواقعة كانت بوصول شاب في العقد الثالث من عمره إلى نوبتجية مركز شرطة بركة السبع، حاملا في يده سكين ملطخ بالدماء، وعقب وصوله، اعترف لضباط النوبتجية بقتل زوجته، وجرى اقتياد المتهم، بصحبة فريق من المباحث المركز، وإدارة البحث الجنائي بالمنوفية، إلى مكان الواقعة في منزل ريفي بقرية “أبو صالح”، التابعة للمركز.

وجرى إخطار النيابة، التي انتقلت إلى مكان الواقعة وأجرت معاينة، وناظرت جثة المجني عليها، وقررت عرضها على الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث ولا تزال التحقيقات مستمرة.

زر الذهاب إلى الأعلى