fbpx
أهم الأخبارفن

من المشاركة لحجب الفيديو.. التفاصيل الكاملة لاستبعاد هايدي من ذا فويس كيدز

أثار برنامج “The Voice Kids” جدلا واسعا بعد استبعاد المتسابقة المصرية هايدي محمد، على الرغم من الإشادة التي تلقتها من جميع أعضاء لجنة التحكيم بشأن صوتها المميز وأدائها الرائع، الأمر الذي أغضب متابعي البرنامج بسبب عدم اختيارها، وذلك في حلقة أمس السبت.

ويرصد لكم “الوطن” التفاصيل الكاملة لاستبعاد هايدي محمد، من برنامج “The Voice Kids”.



مشاركة هايدي محمد في البرنامج

شاركت هايدي محمد في برنامج “The Voice Kids”، ابنة قرية أبو مسعود، بمركز الدلنجات، في محافظة البحيرة، مساء أمس السبت، حيث قامت بتقديم أغنية “هذه ليلتي” للفنانة أم كلثوم، ولكن لم يجري اختيارها من قبل لجنة التحكيم.

وعبرت لجنة التحكيم، عن حزنها الكبير بسبب خسارة تلك الموهبة في وقت مبكر من البرنامج، حيث قالت نانسي عجرم: “أنا فعلا ندمت اني ملفتش، بس الأغنية خلصت بسرعة”.

بينما عبر عاصي الحلاني، عن حزنه من عدم اختيارها، قائلا: “انت مثل القمر، وصوتك رائع، وفعلا نحن خسرنا، لأنك ما انضميتي للبرنامج”، وقال محمد حماقي: “بجد انتي صوتك حلو قوي، وعشان كدة لازم تيجي مرة تانية وتقدمي في البرنامج، وإن شاء الله المرة الجاية هنختارك”.



“telegram”

instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”









هايدي محمد: لن أشارك في هذه النوعية من البرامج

وقالت هايدي محمد، في تصريحات لـ”الوطن”: “تعرضت لظلم شديد في هذا البرنامج، لم أكن أتوقع الخسارة، ودخلت في نوبة بكاء شديدة، بعد نزولي من على المسرح”.

وأضافت: “كنت أتخيل خلال البروفة، أن لجنة التحكيم سوف تلتف لي فور صعودي على المسرح، لكن فوجئت برد فعل سلبي”، مؤكدةً أنها “لن تُشارك في مثل هذه النوعية من البرامج مُجددًا، إذ أن هناك مُتسابقين يتعرضون لظلمٍ شديد”، وأضافت: “كانت تجربة وعدت خلاص”، مُعربة عن تمنيها بأن يصل صوتها إلى أنحاء الوطن العربي: “نفسي أحقق شهرة مثل باقي الفنانين.. حلمي أبقى مشهورة”.

والدة هايدي تكشف كواليس خروجها

ذكرت أسماء السيد، والدة الطفلة هايدي محمد، أن ابنتها أصيبت بحالة نفسية سيئة، وأصيبت بصدمة، حيث لم تنطق بكلمة واحدة لمدة يومين، خلال فترة إقامتها في الفندق في بيروت.



وقالت “أسماء” في تصريحات لـ”الوطن”، إن ابنتها رفضت الحديث مع أي شخص، فور خروجها من البرنامج، وكان إيهاب مبروك، المُدرب الخاص بها، حريصًا على التواصل معها، خلال إقامتها في بيروت للتخفيف عنها ومساندتها، لكن حالتها كانت شديدة الصعوبة: “هي لديها شعور تام بالظلم، وأنها قدّمت الأغنية بشكلٍ جيد”.

زر الذهاب إلى الأعلى