fbpx
أهم الأخبارحوادث

غضب في الدقهلية بعد تنازل «فتاة المنصورة» عن محضر التحرش | المصري اليوم

سادت حالة من الغضب بين أبناء محافظة الدقهلية، السبت، بعد تنازل الناجية من حادثة التحرش الجماعي خلال احتفالات ليلة رأس السنة بالمنصورة هي وزميلتها عن المحضر، وإسقاط تهمة التحرش عن المقبوض عليهم، فيما طالب أهالي المنصورة النائب العام بمعاقبة المتهمين «لأنهم ارتكبوا جريمة بحق المجتمع كله».





كان اللواء فاضل عمار، مدير أمن الدقهلية، تلقى اخطارا من اللواء سيد سلطان، مدير المباحث، يفيد بانتشار مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» و«تويتر» لواقعة تحرش جماعي بفتاة بشارع الجمهورية بالقرب من بوابة جامعة المنصورة خلال احتفالات رأس السنة الميلادية.

وشكل مدير المباحث فريق بحث برئاسته يضم ضباط ادارة التحريات ومباحث قسم أول المنصورة وضباط مباحث الآداب والبحث الجنائى، وتحفظ الضباط على كاميرات المراقبة الموجودة بالمنطقة لتحديد الجناة في واقعة التحرش، وكذلك الكشف عن هوية الفتاة.





وأكدت تحريات المباحث أن الفتاة تدعى «ز. ع. ش»، 20 سنة، طالبة بمعهد هندسة السلاب ومقيمة قرية الكردي، وأكدت أنها أثناء سيرها مع صديقتها «م. م. ع»، 20 سنة، طالبة بكلية التربية الرياضية، فوجئت بمجموعة من الشباب يقومون بتصويرها من الخلف وحاول بعضهم لمس ساقها، فقامت بسبه وتجمع حولها بعض الشباب الآخرين.

زر الذهاب إلى الأعلى