fbpx
أهم الأخبارالصحة

سؤال الساعة.. هل المتعافي من كورونا معرض للعدوى مرة أخرى؟

في ظل حالة الفزع والخوف المنتشرة بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، يتساءل العديد حول صحة المعلومات التي يتم تداولها ومنها ما يتعلق بانتقال العدوى إلى الشخص المتعافي، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك”، نقلا عن موقع “جلوبال نيوز”.





وقال يونج يون-كيونج، مدير المركز الكوري لمراقبة الأمراض والوقاية منها، إن محققي الصحة ما زالوا يسعون لتحديد ما إذا كان الفيروس تتم إعادة تنشيطه داخل كل مريض أم أن المرضى أصيبوا بالعدوى مرة أخرى، مضيفا: “بينما نميل إلى حقيقة أن السبب المحتمل لمعاودة ظهور المرض بفيروس كورونا على الشخص المتعافي منه، هو إعادة تفعيل الفيروس، إلا أننا بحاجة لمزيد من الدراسات الشاملة قبل حسم الأمر”.



“telegram”

instagram

“naad”

twitter

viber

“youtube”

محققي الصحة لا زالوا يبحثون حول فيروس كورونا

فيما نوه لي كوين جوان، مدير قسم الوقاية والعلاج بمستشفى الصداقة الصينية اليابانية في بكين، في تقرير نشرته مجلة “يو إس إيه توداي” الأمريكية في فبراير الماضي، إلى أن المصابين بالفيروس التاجي، يقوم جهازهم المناعي بتطوير أجسام مضادة، لكن من غير المؤكد المدة الزمنية الذي يستمر لوجود تلك الأجسام

وتابع لي حديثه: “الأجسام المضادة لا تستمر طويلاً داخل بعض الأفراد، فبالنسبة لكثير من المرضى الذين تعافوا من كورونا، مع احتمال أن ينتكسوا ويصابوا به مرة أخرى”.

وأوضح الدكتور بيتر يونج، الأستاذ المساعد لطب الأطفال بجامعة تكساس الطبية في هيوستن، أنه لا أحد يعرف على وجه اليقين بعد، لكن معظم الأطفال على الأرجح يطورون على الأقل مناعة قصيرة الأجل ضد فيروس كورونا الذي يسبب مرض كوفيد-19، وفقا لـ”الإندبنت” البريطانية. 





وأضاف يونج: “مثلما قد يتحول فيروس الإنفلونزا إلى نسخ أخرى، الأمر نفسه ينطبق على فيروس كورونا، وهو ما يعني أن الشخص يمكن أن يكون معرَّضاً لتكرار العدوى”.

زر الذهاب إلى الأعلى